الشيخ محمد العريفي وروعة حكمته



الشيخ محمد العريفي:


بمطار لندن رأيت رجلاً يلبس قبعة غريبة وقد علق أجراساً في ظهره تصدر أصواتاً لجذب الناس له ، تلطفت معه و سألته عن دينه ؟

الرجل يتبع ديناً هندياً خليط من البوذية والهندوسية .. ينكر الآخرة و الجنة والنار .. و يعتقد بتناسخ الأرواح ! فما هو ؟

كان بحقيبته مئات الكتب يوزعها لدينه .. سألته عن عمله ؟ قال : لا أعمل ، قلت :من ينفق عليك ؟ قال :آكلُ القليل و كثير السفر ...

دعوته للإسلام فلم يتجاوب .. فقلت فكّر و غادرتُه .. فلحقني بكتاب يدعوني لدينه ! فأهديته كتابي استمتع بحياتك/لغة انجليزية .


رجل كثير السفر يأكل القليل .. يسعي بكل ما أوتي من قوة في سبيل الدعوة لدينه (الباطل) ..

فماذا صنعنا نحن في الدعوة لديننا (الحق) ؟؟!!

قال صلى الله عليه وسلم " بلغوا عني ولو آيه "

فكم آيه من آيات الله قد بلغت ؟؟!!!

1 Response to "الشيخ محمد العريفي وروعة حكمته"

  1. قال تعالى ..وإدفع باللتي هي أحسن إد اللدي بينك وبينه عداوة كأنه ولي
    حميييييييييييييد ..صدق الله العضيم
    وأعتدر مجددا

    RépondreSupprimer

halalinchallah