أطول سلحفاة عمراً حتى الآن

 أطول سلحفاة عمراً حتى الآن



السلحفاة الأطول عمراً حتى الآن
يُعتقد أن السلحف جوناثان يبلغ من العمر 178 عاماً، وبذلك يكون هو الكائن الأطول عمراً على سطح الكوكب، وفي تلك الصورة كان لا يزال في السبعين من عمره، وقد أخذت الصورة في العام 1900 على جزيرة سانت هيلينا في جنوب المحيط الأطلنطي، حيث لا يزال جوناثان يعيش حتى الآن برفقة خمس سلاحف أخرى، وهم ديفيد وسبيدي وإيما وفريدريك وميرتِل في إحدى المحميات هناك.
وقد عاصر جوناثان ثمان ملوك إنكليز منذ جورج الرابع وحتى الملكة إليزابيث الثانية، وخمسين رئيس وزراء بريطاني منذ مولده. والسلحفاة الأكبر قبل جوناثان كانت تدعى هارييت، والتي كانت تعيش في أستراليا، وقد ماتت عام 2005 بعدما بلغت من العمر آنذاك 175 عاماً.
وعلى الرغم من تقدم جوناثان في العمر إلا أن السكان المحليين يقولون إنه لا زال به طاقة كافية لكي يقوم بالتزاوج مع الإناث الثلاثة الأصغر منه بشكل منتظم.
ويقول أحد المسؤولين السياحيين في البلدة إن جوناثان الآن ملك لحكومة سانت هيلينا، ويعيش في محمية طبيعية صنعت خصيصاً له على أرض حكومية.
ويضيف أن جوناثان هو الباقي الوحيد من أصل ثلاث سلاحف وصلت إلى الجزيرة عام 1882. وقد كان يبلغ من العمر آنذاك خمسين عاماً.
وقد ظل جوناثان بلا اسم معظم حياته إلى أن منحه السير سبنسر ديفيس هذا الاسم في ثلاثينيات القرن الماضي.
ويقول المسؤول إن جوناثان لا زال يتمتع بصحة جيدة على الرغم من سنه المتقدمة، ويعتقد أن جوناثان قد فقد الإبصار في إحدى عينيه، إلا أن ذلك لا يبطئ من حركته.
ويبلغ تعداد سكان سانت هيلينا 4200 نسمة، وسبب شهرة الجزيرة هو أنها الجزيرة التي نُفي إليها نابليون عام 1815. وظل بها حتى مات ودفن فيها عام 1921.

0 Response to " أطول سلحفاة عمراً حتى الآن"

Enregistrer un commentaire

halalinchallah