لا حول ولا قوة الا بالله : إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا

http://arts-africaine.blogspot.com/ 

عجوز تبلغ من العمر 96سنة اغتصبها شاب في 25 من عمره


انتشرت صباح اليوم الخميس 13 مارس ، على نطاق واسع في الفيس بوك صورة عجوز تحمل بين يديها لافتة كتب عليها " اطالب باعدام من اغتصبني " .

حيث تعرضت السيدة العجوز التي تبلغ من العمر 96 عاما لإتصاب وحشي من كطرف شاب متهور يبلغ من العمر 25 سنة من ذوي السوابق العدلية .

وتعود تفاصيل الحادث نحن كانت العجوز جالسة بإحدى الأماكن بمدينتها حتى فاجأها "الوحش الادمي" واجبرها على نزع ملابسها وبالقة وتعنيفها جنسيا دون انى تفكير او مراعاة لسن الضحية التي تبلغ عمر جدته .

وفور انتشار الخبر تجمهر المئات من المواطنين امام منزل الضحية تضامنا معها في محنتها التي أثرت عليها نفسيا، وطالب المحتجون بتوقيع اقصى العقوبات على الظنين مطالبين القضاء بإعدامه.

 بنشركم موقعنا ستساعدوننا على نشر المزيد من المعلومات
 لخلق الوعي وسط شبابنا المسلمين وإستفادة للجميع
وندعو الله التوفيق
  db  أو  FB

0 Response to "لا حول ولا قوة الا بالله : إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا"

Enregistrer un commentaire

halalinchallah