العميل طوم دانيال الذي خدع القاعدة في العراق أو كما سمى الشيخ أبو اللواء الصوري

http://arts-africaine.blogspot.com/

من أخطر ماعلمت .. العميل طوم دانيال الذي خدع القاعدة في العراق أو كما سمى الشيخ أبو اللواء الصوري وقصته بسيطة جدا : هو عميل أمريكى قام بتربيه لحيته و قرأ عن الإسلام والسلفية الجهادية وأفكار القاعدة وتلقي تدريبات خاصة وسلمته المخابرات الأمريكية جواز سفر وهوية مزورة باسم (تيسير جودت عبد الهادي ) لبنانى الجنسية وذهب لاختراق القاعدة ونجح بالفعل بعد أن عرفهم بنفسه على أنه لبناني يعيش في المكسيك وأتى من أمريكا اللاتينية من أجل الجهاد ! وسرعان ما أصبح طوم أو أبو اللواء قائدا في تنظيم القاعدة ويقوم بالتخطيط للتفجيرات ضد المراقد والمقدسات الشيعية و يجند لها عشرات الشباب كما كان يقوم بارسال مقاتلين من القاعدة للهجوم على القواعد الأمريكية و يقوم بالإبلاغ عن الهجوم مسبقا ليتم قتل هؤلاء أو اعتقالهم .. كما ساهم في مقتل أبو مصعب الزرقاوي الذي كان صديقه المقرب و ساهم بعد ذلك في اغتيال أبو أيوب المصري ! الغريب في الأمر أن طوم كان خطيبا و إماما لأتباع القاعدة أثناء تجمعهم للصلاة أو في مناطق تدربهم . رجع طوم بعد انتهاء الحرب في العراق و كشف عن هويته و أمثاله كثير في كل البلدان الإسلامية للأسف .. ياترى من يعيش بينا هذه الايام مثل هذا الرجل !


مصدر جريدة الجمعة

1 Response to " العميل طوم دانيال الذي خدع القاعدة في العراق أو كما سمى الشيخ أبو اللواء الصوري"

  1. هذا غير صحيح هذا الرجل الامريكي لا يسمى توم دانيال وليسعميلا ولم يخدع القاعدة .هذا الرجل اسمه كاري ودل وقد أقسم عند أحداث سبتمبر 2001على ان لا ينزع لحيته حتى يتم القبض على بن لادن .فاسدل لحيته لمدة عشر سنوات حتى تم القبض على بن لادن فقام بحلقها .

    RépondreSupprimer

halalinchallah