الإدمان وما يفعله الإدمان بعقل الانسان



الإدمان : يشير الإدمان إلى دافع عقلي لا يقاوم من جانب الشخص الذي يتعاطى مواد ضارة , مثل الترامادول والكبتاجون والهيروين والحشيش والكحول أو غيرها من مذهبات العقل . علميا فإن الإدمان هو عبارة عن إضطراب مصحوب بفقدان السيطرة , وهو رغبة أو حاجة ملحة لا يمكن قهرها أو مقاومتها تجاه مواد مخدرة أو سلوك غير سوي , واستعمال مستمر أو تورط بالرغم من العواقب السلبية .

أما فيما يتعلق بالمواد المخدرة , نجد أنه من الأنسب التحدث عن المواد المسببة للإدمان , حيث يستعمل العديد من الناس مواد مخدرة بطريقة لا تؤدي إلى إدمانها . فتناول كأس من النبيذ مع العشاء مرة أو مرتين في الأسبوع هو المثال على تناول الكحول بطريقة . على الأغلب . لا تؤدي إلى حدوث مشكلة . سواء كان إستعمال مادة مخدرة ما سيؤدي إلى مشكلة أولا ,فإن ذلك يعتمد على عدة عوامل تتضمن المادة المخدرة نفسها والشخص نفسه , السلوك و البيئة .

و المشاكل التي من الممكن أن تتطور مع استعمال المواد المخدرة تتراوح ما بين المتوسطة و الشديدة , فربما يختبر شخص ما يتناول الكحول بكثرة في مناسبة إجتماعية أثناء عطلة نهاية الأسبوع من الحين لآخر آثار بغيضة ناتجة عن شرب الكحول و ضعف طفيف في صحته العامة و لياقته , وزيادة في خطر تعرضه للإصابة أثناء شرب الكحول , لكنه , إذا ما ازداد عدد مرات الشرب فربما يختبر مشاكل أكثر خطورة مثل المشاكل العائلية , وأعراض جسدية خطيرة , مشاكل مالية وصعوبات في العمل
إن الإدمان و المواد المسببة للإدمان موصومة بشكل كبير . ونسمع عنها العديد من المفاهيم الخاطئة . و من ضمن هذه المفاهيم الخاطئة أن الإدمان يأتي نتيجة لضعف أخلاقي أو فقدان السيطرة أو أنه مجرد مرض طبي ,
وفي الواقع هناك عدة عوامل عديدة تساهم في تناول المواد المسببة للإدمان وإذا ما اجتمعت هذه العوامل معا فمن الممكن أن تؤدي إلى حدوث الإدمان .

العوامل الخطرة للمواد المسببة للإدمان تتضمن :

1-   استعدادا وراثيا أو بيولوجيا أو نفسيا

2-   عوامل نفسية خارجية مثل مواقف المجتمع تجاه المواد المخدرة . قيم ومواقف من هم في نفس العمر أو الطبقة الإجتماعية ووضع الأسرة

3-   عوامل خارجية مثل مهارات التأقلم والمصادر

إن هذه العوامل تؤثر على بعضها البعض و تتأثر قدرة الفرد على التعامل مع الصدمات والمواقف الصعبة بكل هذه العوامل , إن درجة معينة من التمرد تعتبر جزءا طبيعيا من النمو . لكن قابلية السقوط في واحدة أو أكثر من هذه العومل من الممكن أن يقود إلى تناول مواد مسببة للإدمان بدلا من مجرد محاولة استكشاف عادية , فعلى سبيل المثال , يعد الطفل الذي يدمن والداه الكحول أكثر عرضة لخطر الوقوع في مشاكل نتيجة تناوله مادة مخدرة .

في الأخير , تبقى أفضل الطرق لمحاولة تجنب مشاكل تناول المواد المخدرة و الإدمان هي أن تكون لك معلومات كافية , فاعرف التأثيرات و المخاطر المقترنة بمادة مخدرة معينة وثقف أولادك بخصوص المواد المخدرة لتجنب الغموض حول مالا يعرفونه.


0 Response to "الإدمان وما يفعله الإدمان بعقل الانسان"

Enregistrer un commentaire

halalinchallah